يستضيف مركز الغاليريا، بالتعاون مع “براون بووك” وبالتزامن مع احتفالات الإمارات بالعيد الوطني الثاني والأربعين، أربعة فنانات إماراتيات موهوبات في معرض يبدأ من 10 نوفمبر. ويفخر مركز الغاليريا بتقديم المجموعة الفنية الحصرية بعنوان “خارج القضبان”.
يقام المعرض في القاعة الكبرى، ويعرض أعمالاً منتقاة للفنانات ليلى المراشي وعلياء الشامسي وميثة المحيربي ونور السويدي، واللاتي استهلمن أعمالهن من جذورهن الإماراتية ونفّذنها انطلاقاً من التقاليد والثقافة الإماراتية وتاريخها العريق .
.يتضمن المعرض مجموعة من الأشكال الفنية المتنوعة، منها اسكتشات الفنانة ليلى المراشي والصور الفوتوغرافية التي التقطها طلاب الفنانة علياء الشامسي. وعلى مدى أربعة أسابيع، يقدم معرض .”خارج القضبان” أعمال الفنانات بالتناوب، إلى جانب أنشطة تفاعلية تقام كل سبت في مركز الغاليريا، بما فيها ورش العمل والجولات والمقابلات مع كل من الفنانات
يفخر مركز الغاليريا برعايته للمواهب المحلية
زوروا صفحتنا على موقع فيسبوك أسبوعياً لمعرفة آخر المستجدات وأخبار العروض الفنية في المركز.